«مروة» تقيم دعوى لطلب «الطلاق»: «عندي مكالمات جنسية لجوزي مع أمي وأقام علاقة مُحرمة معها»


في واقعة مأساوية تهز القاهرة الكبرى، فبعد 8 سنوات قضتها “مروة. ي” داخل قفص الزوجية الذي يفترض أن يكون “ذهبيًا”، لكنها خرجت منه بإقامة دعوى “طلاق للضرر” حملت رقم 2017/ 37145 بعد تسجيل “مكالمات خادشة للحياء ” لزوجها “محمد. ع” مع والدتها “الأرملة” الخمسينية، وذلك حسبما أوضحت في دعواها أمام القضاء.

وأكدت “مروى” الشابة الثلاثينية، بأن صدمتها لم تقف عند اكتشاف خيانة زوجها فقط، بل في إقامته علاقة غير شرعية مع والدتها، وتطور الأمر لوقوع علاقة مُحرمة بينهما، مشيرة إلى أنها تمتلك تسجيلات خادشة للحياء بينهما، قائلة:

“اتعرفت على جوزي في الشغل واتجوزنا بعد فترة في شقة قانون جديد وكانت الحياة كويسة لحد ما مرينا بظروف مادية صعبة ومحمد ساب الشغل.. الإيجار زاد علينا فأمي اقترحت نروح نعيش عندها في الشقة وبالفعل حصل وبدأت الحكاية.. الدنيا كانت عادية أول ما روحنا وكنت فرحانة عشان هبقى مع أمي وهتساعدني في الولاد لكن شوية شوية بدأت الدنيا تتغير ولاحظت اختلاف في طريقتها ولبسها وشكلها بحجة بقى في راجل غريب في البيت… مكنتش مهتمة في الأول لحد ما بدأت أحس إنها بتغيير مني عليه وبتجري تعمله كل طلباته قبلي وتحضر له العشاء لما يرجع ويسهروا يتفرجوا على التلفزيون بالليل بحجة بيتونسوا عشان أنا بنام بدري للشغل”.

وأضافت: غصب عني بنام بدري عشان أنا الوحيدة اللي مرتبي مستقر ومش عايزة أخسر شغلي اللي بيصرف على البيت والعيال.. بدأ يقارني بأمي في الأول بيقولي شوفي أمك الست الكبيرة واخدة بالها من نظافتها الشخصية وبتصبغ شعرها إزاي.. من هنا بدأت أحط علامة استفهام على نظراته لأمي ولما ركزت لاقيت حاجات غريبة بتحصل وشكيت أكتر فيهم لما مسكت تليفون أمي صدفة ولاقيتها بتتصل بيه وهو بيكلمها كتير ولما سألتها قالت بيطمن على العيال لما بيكون برا البيت فنزلت أبلكيشن بيسجل المكالمات على تليفون أمي من غير ما تاخد بالها عشان أعرف ايه اللي بيحصل بينهم.. واكتشفت مكالمات جنسية بينهم ولما واجهتهم اتهموني بالجنون لكن مش هقدر أعمل حاجة فطلبت الطلاق”.

رأي المحامين

ومن جانبه، وخلال تصريحات صحفية، يرى الهيثم هاشم سعد المحامي، أن حصول الزوجة على الضرر يقع على حالة الشابة، خصوصًا حال تقديم «المكالمات الجنسية» أمام القاضي، ما يثبت وقوع الضرر المادي والمعنوي على الشابة، لافتًا إلى أنه من حق الزوجة التقدم بدعوى “زنا” ضد الزوج، ما قد يعرضه إلى الحبس مدة تصل إلى 15 عامًا حال ثبوت استغلاله للأم جنسيًا، أما حال ثبوت مواقعتها بالرضا يعاقب كلاهما بالسجن مدة لا تقل عن 6 أشهر ولا تزيد عن 3 أعوام، كما تسقط عنهما حقوقهما من الحضانة للأطفال.



المصدر : مصر فايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *