عاجل.. العناية الإلهية تنقذ الإسكندرية من “كارثة محققة” منذ قليل.. وبيان رسمي يكشف حجم الخسائر


أعلنت محافظة الإسكندرية مساء أمس الأثنين، بأن عقار كائن في شارع عرفان بمحرم بيك قد سقط وذلك بسبب هبوط أمطار غزيرة على المحافظة خلال الساعات الماضية، وهذا دون وقوع أي إصابات أو حالات وفاة بين المواطنين وذلك بفضل العناية الألهية والتي أنقذت سكان هذه المنطقة من كارثة محققة.

وبحسب ما أكدته التقارير الإعلامية، فإن الجهات الأمنية والمسؤولة وغرفة عمليات المحافظة قد قامت بمجهود كبيرة وذلك فور وصول بلاغ إليها بشأن حدوث إنهيار جزئي في العقار المذكور، وعلى الفور وصلت القيادات إلى هناك من أجل معاينة الوضع عن قرب، وقد تبين سقوط السلم بالدور الأرضى وسقوط سقف شقة بالأول علوي بالإضافة إلى سقوط سقف الثالث منذ فترة، وهذا في الوقت الذي تبين فيه بأن العقار المذكور كان قد صدر له القرار رقم 83 لسنة 2018، بإزالة الدور الثالث والثاني وترميم الأول والأرضي.

وبحسب ما أكدته المصادر المسؤولة في الإسكندرية، فإن سيارات الإسعاف كانت قد وصلت إلى مكان البلاغ في لحظات قليلة، وذلك من أجل نقل المصابين أو أي حالات وفاة إلى المستشفيات، ولكن لم يكن هناك أي مصابين أو ضحايا جراء هذا الحادث.

وقد تم تحرير محضر بالواقعة من قبل الجهات الأمنية وسوف تتم إحالته إلى النيابة العامة من أجل أن تبدأ في التحقيق في هذه الواقعة.



المصدر : مصر فايف

عاجل| القبض على ممرضة في وضع مخل مع عشيقها داخل غرفة العناية المركزة في مستشفى حكومي شهير بالإسكندرية.. وكلمة السر: زميلتها


داخل جدران غرفة العناية المركزة الأربعة، تقبع عجوز تجاوزت الستين راقدة على سرير بين يدى الله بعد أن دخلت في غيبوبة ربما لن تفيق منها مرة أخرى، محاطة بأسلاك الأجهزة الطبية ينعش قلبها جهاز التنفس الصناعي وبعض المحاليل التي تتغذى عليها، في مشهد كبير للموعظة، تتناوب على خدمتها ممرضة تتأهب لاستدعاء الطبيب أو الإسراع لتسلم نتائج التحاليل أو استقبال اتصال تليفوني من أسر المرضى.

إلا انه حدث ما لا يتوقعه عقل، فمع اقتراب ساعات الفجر وداخل غرفة العناية المركزة وبين الستائر الحاجزة بين أسرة العناية كانت الممرضة الخائنة لزوجها مع عشيقها يقيمان علاقة محرمة، ويبدو أن أصوات المجون والقبح قد وصلت إلى فرد الأمن بالمستشفى الحكومي الذي اندفع خوفا على المرضي ليفاجأ بالفاجعة، وإذا بالممرضة في أحضان عشيقها وملابسهما ملقاة على أسرة المرضى.

بلاغ للأجهزة الأمنية

فتلقى اللواء علاء سليم، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، إخطارا بالواقعة، فأمر بتشكيل فريق بحث من قطاع الأمن العام ومباحث الإسكندرية، لسرعة التحريات حول الواقعة، وأمر بإحالة المتهمين إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيق، لينكر المتهمون الواقعة ويتعللون بأن العشيق جاء لسداد مبلغ مالي للممرضة، إلا أن الهاتف المحمول للعشيق أثبت الواقعة عقب تحفظ أفراد الأمن عليه.

وبتفريغ محتوياته ثبت أن به صورا عارية للممرضة، بالإضافة إلى صور العاشقين، وبالإضافة إلى شهادة أفراد الأمن وضبط المتهمين داخل العناية المركزة والتحفظ على متعلقاتهما، وتبين أن الممرضة استغلت خروج معظم المرضى من العناية المركزة وبقيت السيدة المريضة التي تعاني من غيبوبة واتفقت مع عشيقها القادم من المنصورة علي الحضور لها في المستشفى، واتفقت مع صديقتها الممرضة على أن تأتي إلى المستشفى في الموعد المتفق عليه لتساعده على تجاوز إجراءات الأمن والدخول إلى المستشفى.



المصدر : مصر فايف

عاجل| القبض على ممرضة في وضع مخل مع عشيقها داخل غرفة العناية المركزة في مستشفى حكومي شهير بالإسكندرية.. وكلمة السر: زميلتها


داخل جدران غرفة العناية المركزة الأربعة، تقبع عجوز تجاوزت الستين راقدة على سرير بين يدى الله بعد أن دخلت في غيبوبة ربما لن تفيق منها مرة أخرى، محاطة بأسلاك الأجهزة الطبية ينعش قلبها جهاز التنفس الصناعي وبعض المحاليل التي تتغذى عليها، في مشهد كبير للموعظة، تتناوب على خدمتها ممرضة تتأهب لاستدعاء الطبيب أو الإسراع لتسلم نتائج التحاليل أو استقبال اتصال تليفوني من أسر المرضى.

إلا انه حدث ما لا يتوقعه عقل، فمع اقتراب ساعات الفجر وداخل غرفة العناية المركزة وبين الستائر الحاجزة بين أسرة العناية كانت الممرضة الخائنة لزوجها مع عشيقها يقيمان علاقة محرمة، ويبدو أن أصوات المجون والقبح قد وصلت إلى فرد الأمن بالمستشفى الحكومي الذي اندفع خوفا على المرضي ليفاجأ بالفاجعة، وإذا بالممرضة في أحضان عشيقها وملابسهما ملقاة على أسرة المرضى.

بلاغ للأجهزة الأمنية

فتلقى اللواء علاء سليم، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، إخطارا بالواقعة، فأمر بتشكيل فريق بحث من قطاع الأمن العام ومباحث الإسكندرية، لسرعة التحريات حول الواقعة، وأمر بإحالة المتهمين إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيق، لينكر المتهمون الواقعة ويتعللون بأن العشيق جاء لسداد مبلغ مالي للممرضة، إلا أن الهاتف المحمول للعشيق أثبت الواقعة عقب تحفظ أفراد الأمن عليه.

وبتفريغ محتوياته ثبت أن به صورا عارية للممرضة، بالإضافة إلى صور العاشقين، وبالإضافة إلى شهادة أفراد الأمن وضبط المتهمين داخل العناية المركزة والتحفظ على متعلقاتهما، وتبين أن الممرضة استغلت خروج معظم المرضى من العناية المركزة وبقيت السيدة المريضة التي تعاني من غيبوبة واتفقت مع عشيقها القادم من المنصورة علي الحضور لها في المستشفى، واتفقت مع صديقتها الممرضة على أن تأتي إلى المستشفى في الموعد المتفق عليه لتساعده على تجاوز إجراءات الأمن والدخول إلى المستشفى.



المصدر : مصر فايف

عاجل.. العناية الألهية تنقذ مقر “النادي الأهلي” وأعضاءه من كارثة حقيقية.. وأول بيان رسمي من النادي !!


أكدت مصادر إعلامية منذ قليل، بأن حريق هائل قد ضرب مقر النادي الأهلي، في مدينة نصر، مشيرة إلى كون الحريق قد نشب في منطقة الدراجات والموجودة خلف حمام السباحة، وذلك عقب إشتعال النيران في مجسم بلاستيك موجود في هذه المنطقة، ولكن الأمن الخاص بالنادي الأهلي قد تعامل مع الأمر.

وفي أول تعليق من قبل مدير أمن فرع النادي الأهلي في مدينة نصر، محمود حزين، قد أكد بأن الحريق كان “محدود” على حد وصفه، وقد تم التعامل معه والسيطرة عليه من قبل الأمن الموجود داخل القلعة الحمراء دون الحاجة إلى سيارات إسعاف من الخارج.

وأشار مدير الأمن في فرع الأهلي بمدينة نصر، بأن الحريق إستمر لدقائق، ولم يسفر والحمدلله عن أي إصابات أو خسائر في الأرواح، وذلك بعدنا نجح الأمن في السيطرة عليه، وخاصة قبل إنتشاره إلى أماكن أخرى قريبة من منطقة الدراجات الخاصة على رأسها المبنى الاجتماعي القريب من منطقة الدراجات، والذي عادة ما يتواجد فيه عدد كبير من الأعضاء بالنادي الأهلي.

وعلى الفور وصل العميد “حسن مسعود” مدير فرع النادي الأهلي إلى مدينة نصر، وذلك من أجل تفقد الوضع، والتأكد من كون الأمور طبيعية ولا توجد أي مشاكل داخل النادي الأهلي.



المصدر : مصر فايف

عاجل.. العناية الألهية تنقذ الإسكندرية من كارثة محققة.. وبيان رسمي يكشف التفاصيل والخسائر


قالت تقارير إعلامية منذ قليل، بأن العناية الألهية قد أنقذت ركاب ترام الإسكندرية اليوم من الموت المحقق، وذلك بعدما خرجت عربات من الترم عن القضبان، وذلك في منطقة سبورتنج في شرق الإسكندرية، وذلك بعدما قام أحد الشباب بفتح مفتاح التحويلة، وهذا قبل أن تقوم قوات الأمن بإلقاء القبض عليه في الساعات الماضية وتحويله للنيابة من أجل أن تحقق معه في هذه الواقعة المثيرة للجدل، والتي كادت أن تتحول إلى كارثة محققة بالإسكندرية.

وبحسب ما أفادت به المصادر الرسمية، فإن الحادث لم يسفر عن أي إصابات أو خسائر بشرية، ولكنه قد تسبب في حدوث تلفيات في عربات الترام، وكذلك في توقف حركة الترام لمدة قد وصلت لنحو ساعتين.

ومن جانبه، قال اللواء “خالد عليوة” رئيس هيئة النقل العام في الإسكندرية، بأن حركة الترام قد عادت لطبيعتها في الساعات الماضية، وذلك بعدما توقف لمدة ساعتتين، بعدما خرجت إحدى عربات الترام عن القبضان.

وأشار عليوة في تصريحاته، بأن الحادث لم يسفر عن إصابات أو خسائر في الأرواح، ولكنه قد أحدث  تلفيات محدودة وإعوجاج بعامود شبكة الكهرباء والمغذية للترام، وذلك قبل أن يتم الدفع بأوناش ومعدات الهيئة من أجل رفع آثار هذا الحادث، ومن ثم إعادة العربات من جديد إلى القبضان وتيسير الحركة وعودتها بشكل طبيعي.



المصدر : مصر فايف